الأحد، 18 يونيو، 2017

بالصور .. إيهاب رمزى: إحالة القمص مكارى يونان للمحاكمة خيانة للأقباط

بالصور .. إيهاب رمزى: إحالة القمص مكارى يونان للمحاكمة خيانة للأقباط

قال الدكتور إيهاب رمزى المحامى، إن نيابة الأزبكية بالقاهرة، قد أحالت القمص مكارى يونان، كاهن الكنيسة المرقسية، للمحاكمة بتهمة ازدراء الأديان، وذلك فى الجنحة المباشرة التى رفعها سمير صبرى المحامى ضده، وتم تحديد أولى جلسة للمحاكمة فى 23 سبتمبر المقبل.

، إن سمير صبرى قد أعلن عبر الفضائيات فقط أنه تنازل عن القضية ولكن فى حقيقة الأمر استمرت الإجراءات القضائية كما هى، مشيرا إلى أن ذلك يعد خيانة للأقباط بعد التنازل عن قضية الشيخ سالم عبد الجليل الذى وصف المسيحية بالعقيدة الفاسدة.

المصدر: انفراد









الأنبا مكاريوس: نرفض تدريب الكشافة على تأمين الكنائس

الأنبا مكاريوس: نرفض تدريب الكشافة على تأمين الكنائس

قال الأنبا مكاريوس، أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، إن اللواء ممدوح عبد المنصف، مدير أمن المنيا، اقترح بالفعل أن ترشح الكنيسة مجموعة من شباب الكشافة الكنسية لعمل دورة تدريبية لهم من خلال هيئة الحماية المدنية، لتدريبهم على كيفية مواجهة المواقف الخاصة أثناء تأمين المصلين في الكنائس.

وأشار الأنبا مكاريوس، في تصريح خاص لـ"الدستور"، إلى أن مقترح تدريب الكشافة على تأمين الكنائس قد يُساء فهمه من أصحاب العقول المريضة بأنه تسليح للكنائس، وهو أمر لا توافق عليه الكنيسة بلا شك.

وأوضح أن الكشافة الكنسية الغرض الأساسي منها ليس أمنيًا، وإنما تنظيمي داخل الكنيسة فقط، وبالتالي فهو ليس دورًا شرطيًا لا في الداخل ولا في الخارج.

وقال الأنبا مكاريوس: لا شك أن غرض الوزارة من هذا العرض هو تفعيل أكثر لدور الكشافة في حماية المنشآت المسيحية، أو إيجاد آلية إضافية للحماية، ولكن يُخشى من تبادل الأدوار وإلقاء اللوم عند وقوع حادث ما، على الكشافة الكنسية والشباب الذي تم تدريبه.

المصدر: الدستور


مجدى يعقوب ملك القلوب عرف أسرارها ومنحها الحياة فمنحته الحب.. يعمل أكثر من 15 ساعة يوميا.. لا يأكل أو يشرب أمام الصائمين ويفطر مع العاملين بمركز القلب بأسوان.. ويقيم إفطارا جماعيا على نفقته

مجدى يعقوب ملك القلوب عرف أسرارها ومنحها الحياة فمنحته الحب.. يعمل أكثر من 15 ساعة يوميا.. لا يأكل أو يشرب أمام الصائمين ويفطر مع العاملين بمركز القلب بأسوان.. ويقيم إفطارا جماعيا على نفقته

لم يكن ذاك الطفل قد تخطى الخامسة من عمره، حين توفيت عمته وهى فى العشرين من عمرها بسبب ضيق صمامات القلب، تاركة طفلة رضيعة. رأى الطفل دموع والده، طبيب الجراحة العامة، وحزنه على شقيقته، وعرف من والده أن عمته كان يمكن إنقاذها بجراحة بسيطة تجرى فى الخارج، وحينها قرر أن يتخصص فى جراحات القلب حتى ينقذ من اعتلت قلوبهم.

يهتم بالقلوب أكثر من الوجوه، ينظر إليها ويتفحصها ويعرف أسرارها وطلاسمها، يمد يده يتحسسها برفق لينقذها من العلل والأمراض، استطاع أن يمنح آلاف الأطفال جرعات حياة وأن يزيل آلامهم ويعيد لهم طفشولتهم بقلوب أكثر قدرة على التحمل.

استطاع القديس، الذى ولد فى مدينة بلبيس بالشرقية عام 1935 إنقاذ القلوب فأحبته. إنه ملك القلوب الدكتور مجدى يعقوب، الذى ينتمى لعائلة قبطية أرثوذكسية ترجع أصولها إلى محافظة المنيا، وتخرج فى كلية الطب جامعة القاهرة.

لم يكن طريقه مفروشا بالورود، بل واجه الكثير من الصعوبات، عرف خلال رحلته أوجاع المرضى فى مصر وما يعانونه من عذاب لتلقى العلاج، لم يأت حلمه القديم بإنشاء مركز طبى عالمى للقلب وتحديدًا فى مدينة أسوان من فراغ، ففى سنة الامتياز كان يذهب إلى الأقاليم عن طريق الدواب ويرى أحوال البسطاء فى المناطق النائية.

انتقل لشيكاغو لاستكمال دراسته ومنها إلى بريطانيا ليتخصص فى جراحات القلب ويعرف أسرارها وأحدث تقنياتها.

لا ينام سوى 4 ساعات فقط ويبدأ يومه فى الثامنة صباحًا فى مركز مجدى يعقوب للقلب بأسوان، المكان الذى حلم بإنشائه منذ مايقرب من 30 عاما، فقديس القلوب أول من انتبه لما يعانيه الصعيد من مشكلات وقرر بشكل عملى أن يخفف عن مرضى الجنوب، الذين تتضاعف معاناتهم بسبب ظروف الفقر والبعد عن العاصمة. أيقن أن المسافات قد تحول بينه وبين إنقاذ قلب يحتاج خبرته، فحرص على أن ينقل خبراته لآلاف الأطباء فى العالم لينقذ قلوب أجيال لن يراها.

وضع نظاما فريدا وصارما للعمل بمركز القلب بأسوان يراعى ظروف المريض وأهله وييسر كل السبل للشفاء، بما يتجاوز المهام الطبية إلى تلبية الاحتياجات الإنسانية.

يحرص على إرساء قيمة العمل بروح الفريق ويستمر فى إجراء الجراحات النادرة والمعقدة من الثامنة صباحًا وحتى الحادية عشرة ليلا، ورغم مهامه الدقيقة يتسم بالود الشديد ويحتفظ ببشاشة وجهه دائما، يدقق فى كل التفاصيل - كما يشير الدكتور وائل عبدالعال جراح القلب الذى يعمل مع الدكتور مجدى يعقوب منذ عام 1990- ويهتم بكيفية التيسير على أسرة المريض، وخاصة إذا كانوا من محافظات بعيدة، يخصص من يساعدهم فى السكن والانتقالات على نفقة المؤسسة، كما يهتم بالتخفيف عن الأطفال بمساحة من الترفيه بما لا يتعارض مع حالاتهم الصحية.

يقف فى الشارع إذا ما استوقفه أى مواطن ليستمع إلى مشكلته، ويتابع حلها، ولا يتهاون مع أى تقصير، خاصة ما يتعلق بمخالفة نظام العمل، يؤكد دائمًا أن المريض فوق الجميع مهما كانت الظروف. يحرص فى رمضان على ألا يأكل أو يشرب أمام الصائمين رغم طول فترة بقائه فى المركز، يشارك فريق العمل بالمركز الإفطار يوميًا بالمستشفى، ويحرص على إقامة إفطار سنوى لكل العاملين فى مكان عام على نفقته ونفقة الأطباء بعيدا عن أموال التبرعات، التى يحرص ألا يتم الإنفاق منها إلا لصالح المرضى.

ورغم الأوسمة والجوائز العالمية، التى حصل عليها ملك القلوب، إلا أنه يصل إلى أعلى مراحل السعادة حين يبتسم له طفل تعافى من مرضه. مغرم بالعلم والبحث حد العشق، لا يتحدث إلا فى الأمور العلمية والطبية ويستمتع كل من حوله بحديثه، فهو يقدم العلم بطريقة جذابة وغير منفرة. يرفع شعار لا وساطة فى العلاج، ولا أولوية سوى للحالات الحرجة، التى لا يمكنها الانتظار أو الحالات المعقدة، التى لا يمكن أن يتم إجراؤها خارج مركز مجدى يعقوب، وتكون الأولوية إذا تساوت الحالات لمرضى أسوان والصعيد.

حقق نجاحات علمية لم يسبقه إليها أحد، ففى عام 1983 أجرى عملية زرع قلب لرجل إنجليزى ليدخل بسبب تلك الجراحة موسوعة جينيس كأطول شخص يعيش بقلب منقول لمدة 33 عامًا حتى توفى جون فى 2016. منحته الملكة إليزابيث الثانية لقب فارس، كما منحته وسام الاستحقاق البريطانى، واختاره تونى بلير ليكون أحد الأطباء المشاركين فى إصلاح نظام التأمين الصحى فى بريطانيا. أسس مركز علوم القلب فى لندن، ومنحته بريطانيا جائزة فخر لإجرائه أكثر من 25 ألف عملية قلب، كما كرمته معظم دول العالم وحصل منها على العديد من الأوسمة والجوائز.

تزوج ملك القلوب - وهو اللقب الذى أطلقته عليه الأميرة ديانا- من سيدة ألمانية ولديه ولد وبنتان، يعمل ابنه أندرو طيارا، وابنته لويزا أخصائية اجتماعية، بينما ابنته صوفى هى الوحيدة، التى درست الطب.

الدكتور مجدى يعقوب، ماذا بينك وبين ربك كى يجرى على يديك الحياة بإذنه ويمنحك أسرار القلوب ومحبتها؟

المصدر: اليوم السابع


الخميس، 15 يونيو، 2017

النيابة تبدأ التحقيق في حريق كنيسة الراهبات بدير القديسة دميانة

النيابة تبدأ التحقيق في حريق كنيسة الراهبات بدير القديسة دميانة

بدأت نيابة بلقاس بالدقهلية، تحت إشراف المستشار أيمن أبوعيطة، المحامي العام لنيابات شمال الدقهلية، الخميس، تحقيقاتها في حريق كنيسة الراهبات بدير القديسة دميانة ببراري بلقاس.

واستدعت النيابة وكيل الدير وجميع العاملين به للتحقيق وسماع أقوالهم في أسباب الحريق، كما قررت تفريغ كاميرات المراقبة بمدخل الدير لبيان دخول أو خروج غرباء، وطالبت بسرعة استصدار التقرير النهائي للأدلة الجنائية حول أسباب الحريق وملابساته.

كان اللواء أيمن الملاح، مدير أمن الدقهلية، قد تلقى إخطارا من اللواء مجدي القمري، مدير المباحث، الأربعاء، يفيد بنشوب حريق هائل بدير القديسة دميانة ببلقاس وتصاعد ألسنة اللهب من شبابيك الدور الرابع والخامس بالدير، وتأخرت سيارات المطافئ لمدة ساعة ونصف، ما تسبب في احتراق الكنيسة بالكامل.

وتبين من المعاينة أن الحريق بكنيسة الراهبات الرئيسية والكائنة بالدور الرابع بالدير، ومساحتها تزيد عن 350 مترا، وتضم مقتنيات وأيقونات تاريخية ونادرة.

انتقل مدير الأمن وعدد من قيادات الأمن إلى مكان الحريق وتفقد عمليات الإطفاء داخل الكنيسة، بينما منع أهالي القرية الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، من الدخول، احتجاجا على تأخر سيارات الإطفاء وعدم استجابة المحافظة لرغبة الأهالي بتخصيص وحدة إطفاء على مدخل القرية لخدمة المنطقة بالكامل.

وأكد التقرير المبدئي للأدلة الجنائية أن سبب الحريق هو وجود قنديل مشتعل داخل الكنيسة، وهو ما رفضته راهبات الدير، وأكدن في تصريح لـالمصري اليوم، أنه يوجد بالكنيسة قنديلين فقط وتم إطفاؤهما وإغلاق سكينة الكهرباء بعد انتهاء صلاة التسبحة في الساعة السادسة صباح الأربعاء، بينما اشتعلت النيران في الساعة العاشرة والنصف تقريبا.

وقالت إحدى الراهبات، من شهود الحريق: كنت على السطح وقت الحريق وفوجئت بتصاعد دخان من القبة فنزلت للكنيسة فورا، ودخلت فوجدت النيران مشتعلة بالقرب من الشبابيك الخلفية والجانبية، بعيدا عن منطقة الهيكل، وكانت الجدران مشتعلة لأنها مبطنة بالخشب ولم تصل بعد للسجاد والموكيت بالأرض، فصرخنا ليسمعنا العمال، وبالفعل بدأوا في التوافد لإطفاء الحريق، لكن للأسف كانت النيران تنتشر سريعا في الكنيسة بالكامل.

وأطلقت مساجد قرية دميانة استغاثات في الميكروفونات بوجود حريق بالدير، وتوافد مئات الأهالي للمشاركة في عمليات الإطفاء بعد تأخر المطافئ.

وقال جمال محمد عبدالفتاح، 54 سنة، عامل محارة أصيب باختناق: احنا اتولدنا واتربينا في وسط إخواننا المسيحيين، ودير القديسة دميانة له مكانة خاصة عند أهالي القرية مسلمين ومسيحيين، ولذلك لم نتأخر لحظة في الدخول للدير والمشاركة في عمليات الإطفاء، وفي أيام الانفلات الأمني كان المسلمون يحرسون الدير.

وأطلق الدير عددا من التكاتك لتطوف القرية لتوجيه الشكر للأهالي من المسلمين والمسيحيين على مشاركتهم في انقاذ الدير والراهبات من حريق هائل.

وأكد القمص ديسقورس شحاته، وكيل دير القديسة دميانة، أن خسائر الدير في الحريق تتعدى الـ3 ملايين جنيه، لأن الكنيسة التي احترقت تم تجديدها بالكامل العام الماضي، وبها أيقونات ومقتنيات نادرة وتاريخية.

وقال: رغم تأخر المطافئ، إلا أن مدير أمن الدقهلية وصل للدير في وقت قياسي، ودخل للاطمئنان على الراهبات وتحمل غضب الأهالي بسعة صدر، مطالبا بتنفيذ مطلب الأهالي بتخصيص وحدة إطفاء على مدخل القرية لخدمة المنطقة بالكامل، خاصة أن الدفاع المدني معاين الأرض ووافق عليها ونتتظر قرار المحافظ.

على الصعيد نفسه، أجرى الأنبا بيشوي، رئيس الدير، اتصالا هاتفيا من خارج مصر للاطمئنان على الراهبات، كما أجرى الأنبا موسى وعدد من قيادات الكنيسة اتصالات بالدير للوقوف على تداعيات الحريق والاطمئنان على الراهبات، وتلقى الدير اتصالات من قيادات كنسية خارج مصر تطمئن على الدير، خاصة أن دير القديسة دميانة من الأماكن المقدسة عند الأقباط الأرثوذكس على مستوى العالم كله، وتصله وفود دينية من عدة دول للحصول على البركة وزيارة الأماكن التاريخية والدينية المقدسة به، والتي تعود للقرن الرابع والثامن الميلادي.

المصدر: المصري اليوم


الأربعاء، 14 يونيو، 2017

حريق داخل دير القديسة دميانة بالدقهلية

حريق داخل دير القديسة دميانة بالدقهلية

شب حريق داخل مبنى سكنى بدير القديسة دميانة ببلقاس بمحافظة الدقهلية، وعلى الفور انتقل اللواء أيمن الملاح مدير أمن الدقهلية واللواء مجدى مدير مباحث المديرية إلى مكان الحريق وتم الدفع بسيارات الإطفاء.

وأشار مصدر إلى أن الحريق شب بأحد الأماكن الجديدة تحت الإنشاء والمخصصة للمبيت داخل الدير، وجار معرفة سبب الحريق والسيطرة عليه.

المصدر: اليوم السابع


الثلاثاء، 13 يونيو، 2017

الاب مكاري يونان يتقدم بالشكر للبابا بعد عودة الاجتماع الـجـمـعـة القادم

الاب مكاري يونان يتقدم بالشكر للبابا بعد عودة الاجتماع الـجـمـعـة القادم

أصدر البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بالامس قرارا بعودة الاجتماع الاسبوعي للقس مكاري يونان يوم الجمعة من كل اسبوع بالكاتدرائية المرقسية القديمة بشارع كلوت بك، بحسب بيان امهندس نادر صبحي سليمان مؤسس حركة شباب كريستيان للاقاط الارثوذكس.

واضاف البيان: سمح قداسة البابا تواضروس الثانى الي ابونا مكارى يونان بعودة الاجتماع الأسبوعي من كل يوم جمعة بالكاتدرائية المرقسية القديمة بكلوت بك ابتداء من الجمعة القادمة الموافق 16 يونيو 2017 و أتي هذا حسب ما وعد قداسة البابا تواضروس سابقا للأب مكارى يونان أن الاجتماع يتوقف من 3 أسابيع أقصاها شهر، وتقدم القس مكاري يونان بالشكر والمحبة للبابا تواضروس.

المصدر: الصباح


البابا تواضروس يمنع الاعترافات على يد الرهبان

البابا تواضروس يمنع الاعترافات على يد الرهبان

أكد البابا تواضروس الثانى أنه إعمالًا لقرار المجمع المقدس، ممنوع الاعتراف على يد الرهبان سواء خارج الدير أو داخله طالما توجد كنائس وآباء كهنة.

جاء تأكيد البابا تواضروس خلال لقائه بخدام الكنيسة المرقسية بالإسكندرية وقد كان هذا القرار قد اتُخذ فى عصر البابا شنودة الثالث لمنع حدوث مشاكل بين الرهبان والمسيحيين.

المصدر: مبتدأ


الأربعاء، 31 مايو، 2017

بالصور..القمص مكاري يونان في زيارة لمصابي مذبحة دير الأنبا صموئيل

بالصور..القمص مكاري يونان في زيارة لمصابي مذبحة دير الأنبا صموئيل

■ جبرائيل : وجدنا عناية تفوق الوصف من مدير معهد ناصر والأطقم الطبية في توفير كافة الرعاية للمصابين
■ د. هاني مصطفى راشد مدير المعهد يرحب بالمستشار / نجيب جبرائيل والقمص / مكارى يونان والوفد المرافق ، وصرح بأن جميع الحالات المصابة وضعها مستقر تماما .
■ تم إجراء اكثر من اثنتا عشر عملية وتمت بنجاح فائق .
■ جبرائيل : المصابين يتمتعون بروح معنوية عالية وإيمان قوي وان من رحل من الشهداء قد زفوا الى السماء ويؤكدون اعتزازهم بوطنهم وكنيستهم .في زيارة هامة قام بها صباح اليوم المستشار / نجيب جبرائيل رئيس منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان برفقة القمص مكارى يونان كاهن الكنيسة المرقسية بكلوت بك ومن الوفد الأستاذ ناجى وليم رئيس تحرير جريدة المشاهير والأستاذ / وحيد وسيلي مدير فروع منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان حيث

كان الدكتور / هاني مصطفى راشد في استقبال الوفد ورافقه الى غرف المصابين وقام القمص مكارى يونان بالصلاة للمصابين والذين كانوا في روح معنوية مرتفعة جدا مؤمنين ان ذويهم الذين رحلوا الى السماء سبقوهم للصلاة من اجلهم واللافت للنظر ان اكثر من سبع حالات من المصابين من قرية نزلة حنا في بنى سويف بالفشن .

وقد أكد المصابين وذويهم على الجهود التي تقوم بها في معهد ناصر الدكتور / هاني مصطفى راشد والأطقم الطبية المختلفة عن جهودهم المضنية في سبيل راحة المصابين وتوفير سبل العلاج والراحة .

وقدم القمص مكارى يونان الشكر لمدير المعهد وكذلك كافة أجهزة الدولة بينما صرح المستشار / نجيب جبرائيل للإعلام ان المصابين هم مصابي الوطن ولا يمكن بحال من الأحوال ان يتخلى المسيحيون عن وطنهم بسبب الإرهاب الأعمى ، كما لا يمكن ان يحدث الإرهاب بتفرقة من المسلمين والمسيحيين.


المصدر: الأقباط متحدون






الاثنين، 29 مايو، 2017

مفاجأة.. أحد شهداء المنيا تبرع بأجره لمسجد في أبوقرقاص

مفاجأة.. أحد شهداء المنيا تبرع بأجره لمسجد في أبوقرقاص

نشر موقع قناة العربية تقريرًا عن "عاطف منير زكي" -البالغ من العمر 66 عامًا- والذي استشهد في حادث المنيا الإرهابي، موضحة أنه شخصية تجسد قيمة التسامح والتعايش".

وكشفت أن "عاطف" كان يعمل مقاول، وفي أحد الأيام احتاج مسجد مجاور في مدينة أبوقرقاص للصيانة، وتم إسناد المهمة إليه.

جمع "عاطف" عماله ووفر المعدات والمؤن اللازمة ونفذ عملية الصيانة على أفضل ما يكون، وعندما قامت إدارة المسجد بتوفير مستحقاته رفض تقاضيها، قائلا إنه ساهم في بناء بيت من بيوت الله، وقام بعمله تبرعاً للمسجد.

المصدر: الأقباط متجدون


بالفيديو | أطفال يروون مشاهد مرعبة من حادث المنيا.. جوليا: "ماما كانت مخبياني في الشنطة".. ومينا : "شفت الناس وهى بتقتل بابا"

بالفيديو | أطفال يروون مشاهد مرعبة من حادث المنيا.. جوليا: "ماما كانت مخبياني في الشنطة".. ومينا : "شفت الناس وهى بتقتل بابا"

طفلة: "متكلموش وضربوا نار".. و"كانوا عايزين يولعوا في الاتوبيس"مشاهد مرعبة رآها عدد من الأطفال الأقباط الذين كانوا متواجدين في الحادث الإرهابي، الذي وقع في المنيا، وأسفر عن استشهاد وإصابة العشرات، وقد روى هؤلاء الأطفال، تفاصيل ما رأوه في الحادث الأليم. بعد تحول فرحة رحلتهم إلى كابوس.
جوليا: "ماما كانت مخبياني بالشنطة"

الطفلة جوليا، التي رآت أبيها يُقتل أمام عينيها دون شفقة أو رحمة تقول: "كانوا راكبين عربية زي الملاكي، بس مفتوحة من ورا، وماما كانت مخباني وحاطاني تحت الشنطة، وبيشوي كان محوط علينا"، مضيفة: "هما متكلموش وضربوا نار، وكانوا عايزين يولعوا في الاتوبيس".

المصدر: الأقباط متحدون


فيديو..سكرتير المجمع المقدس: المواطنة هي العلاج السحري لحل كل مشاكل مصر

فيديو..سكرتير المجمع المقدس: المواطنة هي العلاج السحري لحل كل مشاكل مصر

قال الأنبا رافائيل الأسقف العام وسكرتير المجمع المقدس، مين يقول انهاردة إن في مواطنة خالص في مصر، مستطردًا في لقاءه مع قناة مار مرقس، الحقيقة حاجة مؤلمة، والمفروض أن أجهزة الدولة كلها تنظر إلى هذا الأمر بنظرة جدية إذا كانوا عايزين يحلوا المشكلة دي في مصر.

مشيرًا إلى أن الإرهاب بات ظاهرة عالمية يهدد العالم أجمع، لكن الأقباط في مصر مستهدفين، وهناك جماعات إرهابية تعشش داخل البلد ومن ثم يجب أن يكون هناك تعامل بصورة أكثر جدية وليس فقط وعود وكلمات رنانة وأمور لا ترجع اللي مات، مشددًا أنه بعد هذه الوعود بات يحدث العكس حيث تتصاعد وتيرة العنف ضد الأقباط، فخلال 40 يوم يحدث حدث كبير.

وشدد الأنبا رافائيل، أن المواطنة هي العلاج السحري لحل كل مشاكل مصر، حيث يتم تعيين المستحق والكفاءة بغض النظر عن دينه أو لونه.

متساءلاً: إيه لازمة خانة الدين بأوراق الامتحانات أو الأوراق الرسمية، قائلاً: مع احترامي الكامل لكل الجامعات المصرية، هاتلي جامعة مصرية واحدة حاصلة على أي ترتيب عالمي على مستوى العالم.

المصدر: الأقباط متحدون

المسؤول الأمني بدير الأنبا برسوم يكشف حقيقة العثور على قنبلة أمام الدير

المسؤول الأمني بدير الأنبا برسوم يكشف حقيقة العثور على قنبلة أمام الدير

كشف إسحق غالي، المسؤول الأمني بدير الأنبا برسوم العريان بالمعصرة، حقيقة وجود قنبلة أمام الدير فجر اليوم الاثنين. حيث أكد غالي، أن فرد الأمن المتواجد أمام الدير لاحظ وجود شاب يلقي بعلبة وهو مرتبك، فقام بالإبلاغ على الفور، بعدما اشتبه في الشاب وفي الجسم الغريب الذي ألقاه.

وأكد أنه بمجرد الإبلاغ، حضرت على الفور قوى أمنية من جهاز الأمن الوطني وخبراء المفرقعات، كما تحرك مدير القطاع والمأمور ورئيس مباحث المعصرة. وبمعاينة الجسم تبين أنه كرتونة بها مجموعة من الأسلاك، وسلبية البلاغ.

أشار غالي في تصريح خاص لـ الأقباط متحدون، إلى أن الحدث ربما يكون "بروفة" وبالونة اختبار لإلقاء قنبلة حقيقية قريبًا، مناشدًا وزير الداخلية بالاهتمام بجميع الخدمات الأمنية المعينة على الأديرة والكنائس باعتبار إن الإرهاب بات يستهدف الأديرة والكنائس، ومن ثم وجب أخذ الحيطة الأمنية اللازمة، مؤكدًا أن مصر أكبر من الإرهاب وستنتصر.

وتوجه غالي بالشكر للأجهزة الأمنية التي تحركت على الفور عقب الإبلاغ، قائلاً: "كل مديرية أمن الجنوب كانت عندنا أول ما بلغنا".

المصدر: الأقباط متحدون


بالصور.. ارتفاع عدد شهداء كنيسة طنطا إلى 30 بعد وفاة مصاب آخر

بالصور.. ارتفاع عدد شهداء كنيسة طنطا إلى 30 بعد وفاة مصاب آخر

توفي منذ قليل الشهيد بولا عبدالله جورجى، من مصابي كنيسة مارجرجس بطنطا، متأثرا بجراحه، ليرتفع عدد شهداء الكنيسة إلى 30 شهيدا.

كان الشهيد بولا عبدالله جورجى، ضمن مصابى تفجير كنيسة مارجرجس بطنطا بمحافظة الغربية، والتي راح ضحيتها 30 شهيدا.

المصدر: الدستور





الأحد، 28 مايو، 2017

فاطمة ناعوت تكتب: تاريخ الأقباط وجنود داعش فى مصر

فاطمة ناعوت تكتب: تاريخ الأقباط وجنود داعش فى مصر

حلقة جديدة، من سلسلة طويلة دامية تستهدف المسيحيين فى مصر منذ عقود طوال، أضيفت أول أمس بعد واقعة المنيا الأخيرة، التى هزّت أركان مصر عشية أول أيام رمضان، واستشهد جراءها أكثر من ثلاثين مواطنًا مصريًّا مسيحيًّا، معظمهم من الأطفال. اليوم، أصبح لدينا عدة معطيات، بلغة المنطق الرياضى، وعلينا البحث عن نتيجة.

المعطيات:
1 - منذ ثورة 1919، وحتى اليوم، والغد، وبعد الغد، وعدّاد التاريخ يُسجّل للمسيحيين، جيلا بعد جيل، وعهدًا فى إثر عهد، ولاءهم المدهش المشهود لهذا الوطن، واستعدادهم الدائم للتضحية بكل عزيز وغال من أجل تراب مصر. وهو ما لا ينساه لهم، أبدًا أعداءُ مصر، فى كل عصر.

2 - فى كل ما مرّ على أقباط مصر المسيحيين من صروف وويل على يد المتطرفين أعداء الحياة، منذ مذبحة الزاوية الحمراء أوائل الثمانينيات، وحتى مذبحة المنيا أول أمس، مرَّ مسيحيو مصر بعشرات المذابح التى يناوئنى قلمى الآن رافضًا سردها حتى لا يزدادَ الألمُ ألمًا. لكنهم كانوا يخرجون من كل مذبحة وهم أكثر صلابةً وتضامًّا مع أبناء وطنهم، وأكثر إيمانًا بمصريتهم، وأكثر استعدادًا للتمسك بتراب هذا الوطن مهما قسا عليهم مَن فيه. وهذا ما لا ينساه لهم أبدًا، أعداءُ مصر، فى كل عصر.

3 - حينما سرق الإخوان الإرهابيون عرش مصر، انتفض أقباط ُمصر المسيحيون مع أشقائهم المسلمين ونزلوا الميادين والشوارع لإنقاذ الوطن من غول مغول الإخوان فى ثورة 30 يونيو 2013، و3 يوليو، وفى تفويض 26 يوليو ضد الإرهاب، وأثبتوا دائمًا جاهزيتهم لخوض غمار ما يحمى مصرهم ويساهم فى ثباتها واستقرارها، وهو ما لم ينسه لهم أعداءُ مصر، الراهنون، داخل مصر وخارجها.

4 - كلما حكم القضاءُ المصرى على إرهابى بحكم ما، وكلما نُفّذ حكمٌ عليهم، وكلما ضربت قواتنا المسلحة وكرًا من أوكار الإرهابيين، يكون الردّ غالبًا من الإرهابيين ضد الأقباط، لإحراج مصر دوليًّا. لأن تحضُّر أى دولة وثباتها يُحسب بالنظر إلى وضع الأقليات العرقية أو العقدية فى تلك الدولة؛ والشاهدُ أن أقباط مصر، وإن كانوا أقلية عددية، إلا أنهم أصحابُ بلد أصلاء وليسوا وافدين أجانب، وهنا يزيد حجم إحراج مصر دوليًّا، حال استهدافهم، وهو ما يرجوه أعداءُ مصر الإرهابيون.

5 - على طول زمن ما قدّم أقباطُ مصر من شهداء فى عهد الرئيس السادات، وفى عهد الرئيس مبارك، وفى عهد المجلس العسكرى، وفى عهد الرئيس عدلى منصور، وفى عهد العياط، وفى عهد الرئيس السيسى، لم تخرج من الكنيسة، أو من الشعب المسيحى النبيل، كلمةٌ واحدة فى حق مصر ولا فى حق شعبها، بل كان، وظل المسيحيون دائما على راقى وعيهم، ونبيل مشاعرهم، وثاقب ثقافتهم، بأن عدوهم وعدو مصر: واحدٌ، علينا جميعًا التصدى له، متحدين، لا فرادى. وهو ما لم ينسه لهم أبدًا أعداءُ مصر، فى كل عصر.

6 - فى كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي، عقب مذبحة أتوبيسات المنيا التى استهدفت أطفال الأقباط وحصدت أرواحهم، قال الرئيس إن هدف داعش الآن هو تمزيق نسيج مصر لهدمها من الداخل، ورسم صورة ذهنية لدى العالم أن الدولة المصرية غير قادرة على حماية مواطنيها الأقباط، لهذا يستهدفون المسيحيين لتكريس تلك الخطة. وهذا صحيح مائة بالمائة.

بناء على كل ما سبق من معطيات، نصل إلى النتائج التالية:

1 - أقباط مصر المسيحيون، إلى جوار جنود القوات المسلحة المصرية، هم الذين يدفعون الشطر الأكبر من فاتورة: إسقاط الإخوان ونهوض مصر من كبوتها وصمودها فى مواجهة السقوط. ويشهد التاريخ لوطنيتهم حتى الدم والعظام وفلذات الأكباد ودفعهم الفاتورة كاملة راضين مرضيين.

2 - يتطلّب كل ما سبق من معطيات أن نعرف مكانة الأقباط، ونعى قدرهم وعظمة ما يفعلون، وأن نمد لهم يد العرفان بالجميل ونرفعهم فوق رؤوسنا كونهم يدفعون فاتورتنا وحدهم ويفتدون مصر «ويفتدوننا» بأرواحهم، كأنهم جنودٌ مُكلفون بحماية الوطن، وما هم بجنود مُكلفين، إنما هم مواطنون عُزّل فيهم الطفل والفتاة والمرأة والمسن.

3 - يستوجب ما يقدمه المسيحيون لمصر ولنا وللتاريخ من دمائهم ودماء أطفالهم، أن نرتقى بالخطاب عنهم ومعهم، وأن يعيد الأزهر مراجعة خطابه عنهم، وأن يُطهِّرَ ألسن شيوخه من الأقوال الرخيصة المسيئة لهم؟!
وهنا يبرز سؤالٌ مهم:

لو اتفقنا مع الرئيس، ومع منطق الأمور، حول استراتيجية داعش: «إن هدف ذلك التنظيم الشيطانى هو تمزيق وحدة المصريين وإظهار مصر عاجزة عن حماية أقباطها»، لو اتفقنا على هذا وهو صحيح، أليس معنى هذا أن «كل» و«أي» إنسان مصرى يقول كلمة مسيئة واحدة عن المسيحيين، هو بالضرورة جندى من جنود داعش لأنه يساهم فى تنفيذ استراتيجيتها؟!
مَن هم جنود داعش فى مصر؟!

الإجابة: كلُّ من حرّض ويحرّض ضد أقباط مصر بالفتاوى الضالة، أو بالكلمات الرخيصة غير المسؤولة من شيوخ الأزهر أو مشايخ المنابر، أو متأشيخى الزوايا، أو نجوم الشيوخ على الفضائيات، وكذلك كل من فاه فمه بالقول المراهق التافه والشماتة فى شهدائهم على السوشيال ميديا، أو بالصمت عن إدانة الجرائم التى تُرتكب فى حق أقباط مصر. كلُّ أولئك هم جنود داعش فى مصر، ووكلاؤهم بالباطن لتخريب الوطن، سواءً كانوا يعلمون ذلك، أو لا يعملون.

أشيروا على جنود داعش داخل الوطن بإصبع الاتهام، ولا تسمحوا لهم بتخريب مصر أكثر.

المصدر: اليوم السابع


أمير الجماعة الإسلامية السابق بالمنيا: مخطط كبير فى رمضان لضرب الكنائس واغتيال الشخصيات العامة

أمير الجماعة الإسلامية السابق بالمنيا: مخطط كبير فى رمضان لضرب الكنائس واغتيال الشخصيات العامة

حذر الشيخ فؤاد الدواليبى، أمير الجماعة الإسلامية السابق بالمنيا، من انتشار الخلايا العنقودية بين شباب الصعيد، مؤكداً أن خلايا الوادى وراء تنفيذ عمليات استهداف الأقباط فى المنيا، وأكد الدواليبى خلال حواره مع الوطن، أن الصعيد أزمة كبرى تواجه الدولة، وأن هناك مخططاً كبيراً فى رمضان لاستهداف الأقباط والشخصيات العامة، وقال إن الأحداث الأخيرة ضد الأقباط بداية من حادث البطرسية وكنيستى طنطا والإسكندرية هى تصفية حسابات بين جماعات الإرهاب والدولة، فالأقباط يدفعون فاتورة مساندتهم للدولة منذ 30 يونيو حتى اللحظة.. إلى نص الحوار:

■ كيف تابعت الحادث الإرهابى فى المنيا؟

- الأحداث الأخيرة ضد الأقباط بداية من حادث البطرسية وحادث كنيستى طنطا والإسكندرية وتهديدات الأقباط فى المنيا تصفية حسابات بين جماعات الإرهاب والدولة، فالأقباط يدفعون فاتورة مساندتهم للدولة منذ 30 يونيو حتى اللحظة الحالية، ونعزى أنفسنا والإخوة الأقباط فى الحادث الإرهابى الذى لا يمت للدين بصلة، فالأقباط ليس لهم دخل فى أزمات الإسلاميين أو سقوط نظام الإخوان، فهناك تهديدات تصدر من عناصر الإرهاب فى الصعيد للأقباط والكنائس الكبرى فى محافظات المنيا وقنا والفيوم، والمسئول عن الأحداث خلايا الوادى.

فؤاد الدواليبى: الصعيد أزمة كبرى.. وخلايا عنقودية وراء استهداف المواطنين المسيحيين

■ هل لدينا أزمة كبرى فى الصعيد؟

- التكفير فى الصعيد منتشر بقوة خاصة فى المنيا وقنا، فشبابها يحمل فكراً متطرفاً شديد العداء للأقباط ومؤسسات الدولة، وتلك الخلايا عنقودية، بمعنى أن كل خلية لا تعرف الخلية الأخرى، والمسئول عنها شخص واحد، والسمة الرئيسية فى تلك الجماعات أنها خلايا لا تعرف عن الدين شيئاً، سوى سعيها الدائم للعنف وإراقة الدماء والثأر من مؤسسات الدولة والداعمين لثورة 30 يونيو، فهى غير قائمة على فكرة دينية صحيحة، بل كل شىء مكفر لديهم، فالحكومة كافرة والرئيس كافر والمسلمون والأقباط كفار والإسلاميون ذاتهم كفار، وبالتالى كل شىء مباح لهم بالقتل أو التفجير أو الذبح أو التدمير الشامل والكامل، فهؤلاء الشباب أخطر على الدولة من جماعات الثمانينات.

■ وماذا عن تحركات الخلايا خلال الفترة المقبلة؟

- الهدف الرئيسى لتلك الجماعات تدمير الدولة المصرية بدون رحمة، وستعتمد خلال الفترة المقبلة على استهداف المناطق ذات التأثير الكبير، خاصة الشخصيات العامة والكنائس والأقباط، بهدف زعزعة الاستقرار بين الكنيسة والدولة، وتصدير رؤية عامة للخارج بأن الأقباط فى مصر مستهدفون، وأن النظام المصرى ما زال ليس فى مأمن من الإرهاب.

■ كنت أمير الجماعة الإسلامية بالمنيا من قبل.. هل نواجه أزمة تكفير جديد فى تلك المحافظة؟

- الأزمة ليست فى المنيا فقط، بل فى شباب الصعيد كلهم، فقد يكون منفذو الحادث الإرهابى ليسوا من المنيا من الأساس، وكما حدث فى تفجيرات كنيستى طنطا والإسكندرية فكان الشباب المنفذ لتلك العمليات من قنا.

■ وكيف تتم مواجهة خطر الصعيد؟

- المواجهة الأمنية قائمة على أحسن وجه، لكن المواجهة الأمنية منفردة لن تقدر على الانتهاء من تلك العمليات الإرهابية، فالمواجهة الفكرية هى الأساس للقضاء على العناصر الإرهابية، فنحتاج لتكاتف كافة مؤسسات الدولة للقضاء على فكر الإرهاب بين شباب الإسلاميين، والشباب المصرى الصغير الذى لا يعرف الفرق بين فكر العنف والفكر الوسطى، وعلى المصريين أن يدركوا أننا أمام مخطط كبير سيتم خلال شهر رمضان لاستهداف الأقباط واستهداف الشخصيات العامة، بهدف القضاء على الدولة المصرية وتحقيق ما حدث فى سوريا والعراق وليبيا واليمن فى مصر، فتلك الجماعات لا يهمها الإسلام بل الهدف الرئيسى هو تحقيق المخطط الذى تم وضعه لها تحت مسمى صالح الدين.

المصدر: الوطن


كلمة رائعة لنيافة الأنبا رفائيل الأسقف العام وسكرتير المجمع المقدس بكنيسة مارجرجس - نزلة حنا - الفشن

كلمة رائعة لنيافة الأنبا رفائيل الأسقف العام وسكرتير المجمع المقدس بكنيسة مارجرجس - نزلة حنا - الفشن

كلمة رائعة لنيافة الأنبا رفائيل الأسقف العام وسكرتير المجمع المقدس
فى صلاة الثالث لشهداء حادث المنيا الأرهابي

لازم يتبنى كنيسة فى مكان الأستشهاد
المصدر: يوتيوب

البابا تواضروس: يد الشر تحرق وتقتل أما يد الله تحفظ وتبني

البابا تواضروس: يد الشر تحرق وتقتل أما يد الله تحفظ وتبني

نقلت الصفحة الرسمية للمتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، كلمات للبابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية عن مصر والمسيحية، عقب الحادث الإرهابي الذي وقع بالمنيا، يوم الجمعة الماضي، وأسفر عن استشهاد 29 قبطي أثناء توجههم إلى دير الأنبا صموئيل المعترف بجبل القلمون التابع لمطرانية مغاغة والعدوة للأقباط الأرثوذكس.

ومن كلمات البابا التي نقلتها صفحة المتحدث باسم الكنيسة، قول البابا: "يد الشر تحرق وتقتل وتدمر، أما يد الله فهي الأقوى والأعظم، وهي اليد التي تحفظ وتبني.. ونحن كمسيحيين لا نملك إلا الصلاة والحب، وهي تلك وصية السيد المسيح أحبوا أعداءكم باركوا لأعنيكم.. وإن كان العالم كله محفوظ في يد الله إلا إن مصر محفوظة في قلب الله".

المصدر: الوطن


البابا فرنسيس للمسيحيين: صلوا من أجل أخي البابا «تواضروس»

البابا فرنسيس للمسيحيين: صلوا من أجل أخي البابا «تواضروس»

جدد البابا فرنسيس الثاني، بابا الفاتيكان، الصلاة من أجل مصر وشهداء المنيا، خلال في فاعليات زيارته الرعوية لأحد المدن الجنوبية في دولة إيطاليا.

وطلب بابا الفاتيكان الحاضرين في عظته بالتضامن معه في الصلاة من أجل مصر، ومن أجل الأقباط الذين استشهدوا على يد تنظيم داعش الإرهابي.

وقال:أدعوكم إلى الصلاة معهم، ومع أساقفتهم، ومع أخي تواضروس، وذكّر أيضًا بأن عدد الشهداء المسيحيين في تلك الفترة، يتخطى عدد شهداء العصور الغابرة، بما في ذلك القرون الأولى لنشأة الكنيسة.

المصدر: الدستور


بالفيديو.. طفل ناج من حادث المنيا يحتفظ برصاصة قتلت والده

بالفيديو.. طفل ناج من حادث المنيا يحتفظ برصاصة قتلت والده

روي الطفل ماركو-14 سنة، أحد الناجين من حادث المنيا الإرهابي، تفاصيل ما حدث ضد الأقباط أول أمس، لافتًا إلى أنهم فوجئوا بعدد من الملثمين يرتدون زيا تنظيم داعش الإرهابي ويحملون بنادق آلية يقتحمون الأتوبيس المتجه بهم إلى دير الأنبا صموئيل غرب مدينة العدوة في المنيا، مردفًا:" قالوا نطقوا الشهادة وموتوا أبويا بالرصاصة دى"، لافتًا إلى أنه احتفظ بالرصاصة التي اغتالت والده.

ولفت خلال لقائه ببرنامج "العاشرة مساءً"، المذاع على قناة "دريم"، تقديم وائل الإبراشى، إلى أن الإرهابيين استوقفوا والده وطلبوا منه إبراز بطاقته الشخصية وبعد ذلك قتلوه والآخرين، مشيرًا إلى أنهم أنزلوه وشقيقه أسفل الجبل وتركوهم.

وأوضح: أن أحد الإرهابيين كان يرتدي زيا أسود مختلفا عن باقي العناصر، لافتًا إلى أنهم كانوا يرددون "الله أكبر" بعد قتل الأقباط.

وتابع: إن أحد الإرهابيين كان يعلق كاميرا على جبهته لتصوير مشاهد العمل الإرهابي، مشيرًا إلى أنه دخل في نوبة صراخ وبكاء حزنًا على والده.

وأكد أن الإرهابيين تحركوا داخل المناطق العميقة بالجبل بعد تنفيذهما العملية الإرهابية.

المصدر: فيتو


بالصور .. البابا تواضرس بعد حادث المنيا: نحن لا نملك إلا الصلاة والحب

بالصور .. البابا تواضرس بعد حادث المنيا: نحن لا نملك إلا الصلاة والحب

نشرت الصفحة الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" اليوم السبت، رسالة من البابا تواضروس الثاني بابا الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وبطريرك الكرازة المرقسية، إلى الشعب المصرى حول الحادث الإرهابى، الذى شهد استهداف حافلة تقل أقباطًا فى زيارة لدير الأنبا صموئيل بالمنيا، قال فيها: نحن كمسيحيين لا نملك إلا الصلاة والحب وهذه هي وصية السيد المسيح أحبوا أعداءكم باركوا لاعنيكم.

المصدر: البوابة 




أصغر ناجية فى حادث المنيا: "أمى غطتنى بالشنطة والإرهابيين مشافونيش"

أصغر ناجية فى حادث المنيا: "أمى غطتنى بالشنطة والإرهابيين مشافونيش"

جوليا إبراهيم عدلى، 7 سنوات، تلميذة فى الصف الثانى الابتدائى بمدرسة نزلة حنا الابتدائية التابعة لمركز الفشن جنوب بنى سويف، الناجية الوحيدة دون إصابات فى حادث إطلاق ملثمين النيران على أتوبيس يقل أقباطا فى طريقهم إلى دير الأنبا صموئيل بمركز العدوة غرب المنيا.

وقالت الطفلة فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، كنت ذاهبة مع والدتى إلى دير الأنبا صموئيل فى رحلة نظمها أحد أقاربنا ويدعى محسن فهمى.

وأضافت الطفلة: "أربع عربيات ملاكى مفتوحة من الخلف، سيارتان من جانب السيارة وسيارتان من الخلف، وأوقفوا السيارة وأطلقوا النيران علينا".

وأضافت الطفلة: "أمى رمتنى تحت الكرسى ووضعت الشنطة على جسمى، وبيشوى - أحد أقاربنا - كان يحتضننا، والإرهابيين استوقفوا السيارة وانهالوا علينا بوابل من الأعيرة النارية، وأنا الحمد لله نجوت".

وأشارت الطفلة إلى أن الإرهابيين حاولوا إحراق الأتوبيس إلا أن سيارة كانت قادمة على الطريق فهرب الإرهابيون وتعطلت سيارة لهم فأحرقوها.

المصدر: اليوم السابع





بالفيديو.. الطفلان الناجيان يكشفان تفاصيل جديدة في هجوم المنيا

بالفيديو.. الطفلان الناجيان يكشفان تفاصيل جديدة في هجوم المنيا

نجا الطفلان ماركو ومينا عادل من الهجوم الإرهابي الذي استهدف أتوبيس المنيا، وكشفا تفاصيل جديدة عن لحظة وقوع الهجوم.

وقال الطفل ماركو عادل: "تم استهدافنا أثناء رحلتنا إلى دير الأنبا صموئيل بعدما استوقفنا مجهولون ملثمون يستخدمون أسلحة نارية".

وأضاف ماركو: "المسلحون بلغ عددهم نحو 15 شخصا جميعهم يحملون أسلحة نارية"، لافتا إلى أنه تم قتل والده الذي ذهب للبحث عن (لقمة عيشه) مع عدد من العمال".

وقال الطفل مينا عادل: "والدي قتل بعد أن سأله المسلحون عن ديانته، وحينما طلب منه نطق الشهادة رفض فقاموا بقتله وقرروا تركنا".

المصدر: فيتو


السبت، 27 مايو، 2017

فيديو | أقارب سائق أتوبيس المنيا: «ولا بيهمنا.. هنصلي برضه وهنروح الأديرة.. وعايزين نموت شهداء"

فيديو | أقارب سائق أتوبيس المنيا: «ولا بيهمنا.. هنصلي برضه وهنروح الأديرة.. وعايزين نموت شهداء"

حاورت عدسة "صدى البلد" أحد أقارب ضحايا أتوبيس المنيا والذى يتلقى علاجه بمعهد ناصر، سائق الأتوبيس عم بشرى كامل 52 سنة، والذي أكد أن الجماعات الإرهابية التى ألقت النار على ضحايا الأتوبيس، أصابت سائق الحافلة بطلقتين الأولى فى ركبته، والأخرى تلقاها فى صدره، مشيرأ إلى أنه -أي "عم بشرى" - عمل نفسه ميت، لأن الإرهابيين لو كانوا استشعروا باستمرار قيده على الحياة، كانوا "قضوا عليه"، لافتا إلى أن منفذى العملية الإرهابية ضربوا الكاوتش ثم قاموا بإطلاق النيران على السائق، مما أسفر عن مقتل 28 ضحية من بينهم ملائكة الرحمة "الأطفال الأبرياء".

وأضاف "أحد أهالى الضحايا": " هما فاكرين إنهم بيرهبونا ويخوفونا، مؤكدًا "ولا بيهمنا.. هنصلى برضو وهنروح الأديرة وعايزين نموت شهداء"، والإرهاب مش بيرعبنا، مشيرًا إلى أن الأتوبيس كان يحمل جماعة من الأقباط لتأدية الصلوات بالدير، "بأى ذنب يقتلون وتشرد أسرهم، وتهدر دماؤهم بدون وجه حق عن طريق جماعات إرهابية مسلحة هدفها الأوحد سفك الدماء وترهيب الآمنين.

يذكر أن وزارة الصحة والسكان أعلنت عن وفاة 28 مواطنا وإصابة 24 آخرين في الحادث الإرهابى الذى وقع صباح اليوم إثر إطلاق نار على أتوبيس بطريق الصحراوي الغربى بمركز مغاغة محافظة المنيا.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان أن 12 مصابا من ضمن المصابين خرجوا من المستشفيات وذلك بعد تلقيهم العلاج وتماثلهم للشفاء، فيما تم تحويل حالة وهو طفل إلى مستشفى المنيا الجامعى، وتم تحويل 11 حالة إلى مستشفى معهد ناصر بالقاهرة.

المصدر: صدى البلد


بابا الفاتيكان يُعرب عن حزنه بسبب حادث المنيا الإرهابي

بابا الفاتيكان يُعرب عن حزنه بسبب حادث المنيا الإرهابي

أعرب البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، عن ألمه العميق للحادث الإرهابي الذى استهدف أقباطًا كانوا في طريقهم إلى دير الأنبا صموئيل غرب مدينة العدوة، وذلك خلال زيارته لكاتدرائية القديس لورنزو في جنوى.

ونشرت الصفحة الرسمية للفاتيكان، اليوم السبت، أن البابا رفع صلاة على نية ضحايا الحقد، وتوجه إلى المؤمنين الحاضرين في هذا الصرح، داعيًا أن يضموا صلواتهم إلى صلواته على نية الإخوة الأقباط المصريين الذين قتلوا.

وأضاف البابا قائلًا: "أدعوكم إلى الصلاة معهم ومع أساقفتهم ومع أخي تواضروس".

وذكر أيضًا أن عدد الشهداء المسيحيين اليوم يتخطى عدد شهداء العصور الغابرة، بما في ذلك القرون الأولى للكنيسة.

المصدر: البوابة


في أول حديث له.. سائق أتوبيس حادث المنيا يروي تفاصيل الهجوم الإرهابي

في أول حديث له.. سائق أتوبيس حادث المنيا يروي تفاصيل الهجوم الإرهابي

أكثر من 3 ساعات قضاها بشرى كامل جرجس، سائق الحافلة التي تعرضت للاعتداء من قبل ملثمين بالمنيا اليوم الجمعة، في غرفة العمليات بمستشفى معهد ناصر؛ لاستخراج 3 رصاصات كادت أن تودي بحياته ضمن 28 شخصا لقتوا حتفهم فضلا عن 25 مصابا جراء الحادث. كان يومًا عاديا للسائق الأربعيني.

اطمأن على اكتمال رحلته إلى دير الأنبا صموئيل المعترف بمدينة العدوة بالمنيا. طريق صحراوي به مدق غير ممهد وتضعف فيه إشارات شبكات المحمول. اقترب بشرى أن يحط رحاله داخل الدير، تلك الرحلة التي اعتادها أكثر من مرة، لكن اليوم تغيّر على نحو غير متوقع. تجاوزت عقارب الساعة التاسعة صباحا، بينما يسود الهدوء أرجاء المنطقة، إذ بوابل من الرصاص يخترق جنبات الحافلة، ارتعش الجميع خوفا، بينما كان بشرى يوقف حافلته مرغما.

بصوت يخرج بصعوبة تحدث بشرى إلى مصراوي من غرفته بالطابق الثاني لمعهد ناصر، بينما كان صخب الحضور الرسمي قد انقضى. يقول: "فوجئنا بستة ملثمين ضربوا نار بشكل كبير على الأتوبيس، واضطريت أقف علشان ضربوا نار في الكاوتش، وطلعوا الأتوبيس وبدأوا يضربونا بشكل عشوائي وقتلوا أغلب الركاب". مراد هؤلاء الملثمين القتل.

لكن سائق الأتوبيس أشار إلى أنهم حصلوا على الذهب الذي كانت ترتديه السيدات، والهواتف المحمولة والأموال التي بحوزتهم. أصيب عم بشرى بـ 3 طلقات اخترقت إحداهن صدره لتستقر أعلى عضلة القلب، في حين اتجهت الرصاصتين الأخرتين إلى فخذيه الأيسر والأيمن، ليتم نقله إلى معهد ناصر ويشرف وزير الصحة على الطاقم الطبي الذي أجرى له الجراحة. 4 أولاد في أعمار مختلفة في انتظار أن يعود إليهم الأب"بشرى كامل" معافٍ في بدنه، ليواصله عمله سائقا بإحدى شركات القطاع الخاص، ليلتهم غير التي مضت. لا زال عم بشرى يتمسك بالأمل رغم مشهد لم يتوقع أن يمحي من ذاكرته: "هنبقي كويسين وادعولنا نبقى كويسين".

المصدر: مصراوي


البابا تواضروس عن مظاهرت أقباط المهجر: "ألتمس العذر لهم"

البابا تواضروس عن مظاهرت أقباط المهجر: "ألتمس العذر لهم"

علق البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، على تظاهرات أقباط المهجر، المطالبة بحماية الأقباط داخل مصر، بقوله: "ألتمس لهم العذر".

وقال "تواضروس"، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، على قناة ""Ten، مساء اليوم الجمعة: "طبعا المصريين في الخارج سواء أقباط أم مسلمين يتألمون، وبلا شك وسائل الإعلام تظهرهم بطريقة ما، والأمر في ساعة من الساعات أن الإنسان يكون منفعلا، وليس مدركا للخطوات والكلمات، أنا بلتمس العذر لهم إلى أن يعرفوا الحقيقة كاملة".

وأضاف: "الأقباط بتنفعل على الحادث الموجع والمفجع، بخاصة لو بعيدين عن الوطن، والرؤية ليست واضحة أمامهم".

المصدر: الوطن


السيسى فى اتصال بالبابا تواضروس: حادث المنيا لن يمر دون معاقبة المسئولين

السيسى فى اتصال بالبابا تواضروس: حادث المنيا لن يمر دون معاقبة المسئولين

أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسى، مساء اليوم، اتصالاً هاتفياً بقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، حيث وجه خالص التعازى فى ضحايا الحادث الإرهابى الأليم الذى استهدف صباح اليوم عدداً من المصريين الأبرياء على الطريق الصحراوى الغربى المتجه من محافظة بنى سويف إلى محافظة المنيا.

وأكد الرئيس أن هذا الحادث لن يمر بدون معاقبة المسئولين عنه، ولن تهدأ أجهزة الدولة قبل أن ينالوا جزاءهم الذى يستحقوه على هذه الجريمة الخسيسة.

وأشار إلى أن تلك الأعمال الدنيئة ما هى إلى محاولة من أولئك الذين يسعون للنيل من وحدة الشعب المصرى وتهديد أمنه واستقراره.

من جانبه أعرب البابا تواضروس الثانى عن ثقته فى قيام الدولة المصرية بملاحقة مرتكبى هذا الحادث لينالوا عقابهم، مشيراً إلى تماسك ووحدة الشعب المصرى أمام ما يواجهه من تحديات وصعاب، وقدرته على الصمود أمام الشدائد بتلاحم نسيجه الوطنى.

المصدر: اليوم السابع