وصلت منذ قليل مدرعتان تابعتان لقوات الأمن المركزى وسيارة إسعاف إلى مبنى الكاتدرائية بالعباسية، لفض الاشتباكات بين الأقباط ومجهولين فى محيط الكاتدرائية والتى انتقلت إلى شارع جانبى متفرع من رمسيس، والتى أسفرت عن احتراق 3 سيارات.

من جانبها قامت قوات الأمن بإطلاق القنابل المسيلة للدموع على الأقباط والمسلمين لتفريقهم، فيما استمر المجهولون بإلقاء الحجارة على الكاتدرائية من خلف المدرعات، أدى لسقوط العديد من حالات الإغماء نتيجة "الغاز"، وجارى إسعافها.
المصدر: http://youm7.com

Post a Comment

 
Top