علم "اليوم السابع" من مصادر مطلعة، بوجود اتصالات بين الدكتور عادل زايد محافظ القليوبية ونيافة الأنبا مرقس أسقف مطرانيه شبرا الخيمة وتوابعها، للتدخل لدى أقباط الخصوص لتهدئة الأمور ووأد الفتنة بين المسلمين والمسحيين بمدينة الخصوص.



ومن جانبه، أكد الدكتور عادل زايد محافظ القليوبية، أن مدينة الخصوص تشهد حالة من الهدوء وأن الأمور مستقرة هناك عقب الاشتباكات التى شهدتها طوال ليلة أمس وصباح اليوم والتى أسفرت عن مصرع 4 وإصابة 7 آخرين.



وقد أعلن المحافظ حالة الطوارئ وتشكيل غرفة عمليات تضم اللواء محمود يسرى مدير أمن القليوبية والمستشار العسكرى للمحافظة ووكيل وزارة الصحة ورئيس المدينة، لمتابعة الموقف الأمنى عن كثب خلال تشيع جنازة ضحايا الأحداث وتأمينها، ومتابعة الحالة الصحية للمصابين.



وأشار محافظ القليوبية إلى أن الاشتباكات توقفت عند قيام أجهزة الأمن بالفصل بين الطرفين، مشدداً على أن الأمن يسيطر على الوضع، معرباً عن بالغ حزنه وآسفة لما أسفرت عنة أحداث الخصوص، والضحايا الذين سقطوا لسبب لا يستدعى كل تلك الأحداث، مشيراً إلى أنه على اتصال بكل الاطراف لتهدئة الأمور والتنسيق مع كل الاطراف والقوى الشعبية والكنيسة والمحليات والعقلاء من أبناء المنطقة لاحتواء الأزمة.



بدوره، أكد الدكتور زكريا عبد ربه وكيل وزارة الصحة بالمحافظة الى ان عدد ضحايا اشتباكات الخصوص بلغ 4 جثث و7 مصابين تم نقلهم الى مستشفى المطرية بالقاهرة وتم إيداع الجثث بالمشرحة ووضع المصابين تحت الإشراف الطبى.



وأكد وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، أن القتلى هم مرز عطية يس ومحمد محمود محمد محمود ومرقس كمال كامل وعصام تادروس رزيق، أما عن المصابين فهم كل من فيكتور سعد مانكريوس وميلاد سمير وأيمن عاطف ومحمد محمود عبد العظيم ومدحت عطية ومحمد طه السيد وفتحية إمام طه.



وأضاف أنه تم رفع حالة الطوارئ بمستشفى الخصوص والمستشفيات المحيطة بالمنطقة، تحسباً لأى طوارئ والدفع بالعشرات من سيارات الإسعاف.

المصدر: اليوم السابع

Post a Comment

 
Top