الأربعاء، 17 أبريل، 2013

الإعدام لقاتلى كاهن أسيوط


أصدرت محكمة جنايات أسيوط فى جلستها أمس 14/4 برئاسة المستشار معوض محمد محمود وعضوية المستشارين محمد نصطفى عصيدة وعلى أحمد أبو بكر فى حضور وكيل النائب العام أحمد محمد هانى حكماً تاريخياً

أصدرت محكمة جنايات أسيوط فى جلستها أمس 14/4 برئاسة المستشار معوض محمد محمود وعضوية المستشارين محمد نصطفى عصيدة وعلى أحمد أبو بكر فى حضور وكيل النائب العام أحمد محمد هانى حكماً تاريخياً بإحالة أوراق المتهمين عمر عبدالله على يوسف حضورياً والحسينى عبدالله على يوسف غيابياً وخالد على بدر فرغلى حضورياً وإحسان عشم ويصا عبد المسيح حضورياً إحالة أوراقهم جميعاً حضورياً لفضيلة مفتى الجمهورية لبيان الرأى الشرعى قبل المتهمين المذكورين وأبقت الفصل فى قضية المتهم الخامس محمود عبد الله على يوسف (الهارب) ومنهم باخفاء المسروقات الذهبية .وأجلت النطق بالحكم إلى جلسة 19/5/2013.

ذلك فى الجناية رقم 2176 لسنة 2011 تانى أسيوط والمقيدة برقم 274 لسنة 2011 كلى جنوب أسيوط والمعروفة بجريمة قتل كاهن أسيوط والتى اهتزت لها وقت إذ مدينة أسيوط وشعب المطرانية.

ينص قرار الاتهام على أنه فى يوم 22/2/2011 قتلوا عمداً القس داود بطرس بولس مع سبق الإسرار مع عدة طعنات من سلاح أبيض ومطواه قرن غزال حيث توجهوت إليه فى كونها خادمة لدى المجنى عليه وما ظفروا به حتى باغتهم الأول وأنهال عليه طعناً بالسلاح بينما تواجد الآخرين على مسرح الجريمة للشد من أزره قاصدين قتله وصولاً إلى أرتكابهم جنحا أخرى سرقة الأوراق المالية والمشغولات الذهبية.

شكلت هيئة الدفاع من المحامين محمد سلطان ومحمد عاطف وعاطف الحناوى والأستاذ عاطف المنياوى المحامى عن المدعى بالحق المدنى مينا القس داود.

من الجدير بالذكر أن هيئة المحكمة نظرت القضية فى ظل حراسة أمنية مشددة واستمرت هيئة الدفاع فى دفاعها لقرابة أربع ساعات رفعت الجلسة خلالها مرتين وأمر رئيس المحكمة بإخلاء القاعة قبل النطق بالحكم بعد هذا الحكم تاريخياً لكونه حكم بالإعدام فى قضية طرفها أحد الأقباط.
المصدر: http://www.wataninet.com

شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: