كلف قداسة البابا تواضروس الثاني نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة بالتواصل مع أهالي المختطفين بليبيا والمتجمعين منذ ساعات أمام المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية في وقفة احتجاجية إزاء عدم تحرير ذويهم المختطفين من قبضة داعش
وكان العشرات من أهالي المختطفين الذين يبلغ عددهم 21 شخصا - ينتمون جميعا لقرى مركز سمالوط محافظة المنيا - قد تجمهروا بالكاتدرائية لمطالبة الجهات المعنية بالتحرك لحل مشكلة ذويهم المختطفين.
 

Post a Comment

 
Top