قال إيهاب العمدة عضو مجلس النواب عن دائرة الزاوية والشرابية، الذى حضر لقاء وفد لجنة حقوق الإنسان مع قيادات وزارة الداخلية بقسم الأميرية، لبحث قضية مقتل مجدى مكين- من منطقة الزاوية: "أقسم بالله لو مجدى مات بالتعذيب لنجيبله حقه".

وأضاف العمدة، فى تصريحات لـ"اليوم السابع": "خلال اللقاء مع مساعدى وزير الداخلية، أكدوا لنا أن التقرير النهائى الطب الشرعى سيحدد ما إذا كان مكين قتل جراء تعذيب أم لا، وتحقيقات النيابة ستحدد ذلك، وقد عرضوا لنا صور لـ"مكين" عقب عملية التشريح، وأكدوا لنا أنه لو توفى بسبب التعذيب سنقدم الضابط للمحاكمة، وفعليا بدأت اليوم الجمعة جهاز التفتيش بالرقابة بالتحقيق فى الواقعة.

وتابع العمدة: "لن نقبل بالظلم ولو تم تعذيبه حقه فى رقبتنا كلنا"، تضامنت مع قضية مجدى مكين واحتويت الأهالى وصعدت الأمر لوزير الداخلية، ورواية الأهالى تقول أنه تم تعذيبه، أما "الداخلية" تنتظر تقرير الطب الشرعى وتحقيقات النيابة.

المصدر: اليوم السابع

النائب إيهاب العمدة عضو مجلس النواب عن دائرة الزاوية والشرابية

Post a Comment

 
Top