عقب قداس الأحد الثاني من شهر هاتور الذي أقيم صباح اليوم بدير الأنبا باخوميوس (الشايب) والذي صلاه نيافة الأنبا سلوانس أسقف ورئيس الدير مع مجمع رهبانه قام نيافته بتغيير الزي الرهباني لاثنين من طالبي الرهبنة من الزي الأزرق إلى الأبيض وهما الأخ ميصائيل والأخ سوريال.
هذا وقد أشار رئيس الدير إلى المعنى الروحي المقصود من كل من الزيين فالأزرق يرمز لنقاء وصفاء السماء التى نرجوا أن نفوز بها جميعنا
والزى الأبيض يرمز لنقاء الفكر والعقل والجسد من كل محاربات الشيطان.
أما بالنسبة لسبب وجود فترة يرتدي فيها طالب الرهبنة الزي الأزرق وأخرى يرتدي الزي الأبيض فأوضح نيافة الأنبا سلوانس أن الفترة الأولى يختبر فيها طالب الرهبنة نفسه بخصوص مدى راحته للدير كمكان وللجو العام به ، أما الفترة الثانية ففيها يختبر رئيس الدير وشيوخه مدى صلاحية طالب الرهبنة للحياة الرهبانية.

المصدر: صفحة المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية





Post a Comment

 
Top