قال الدكتور مؤمن، والد الطفلة ماجي الشهيدة الــ26 في شهداء الكنيسة البطرسية، إن آخر شيء فعلته هي أنها ودعته.

ولم يتمالك والد الشهيدة دموعه على الهواء مباشرة، خلال لقائه مع برنامج "الجمعة في مصر"، المذاع على شاشة قناة "إم بي سي مصر" الفضائية، وقال: "كانت بتسلم عليا... بتودعني".

من جانبها قالت الدكتورة نرمين سمير، والدتها إنها عندما كانت إلى جوارها في الكنيسة كانت مركزة في الصلاة "وكانت مبسوطة إنها بتقرا الصلاة اللي بتسمعها".

وأضاف والدها، أنها أدت رسالتها على الأرض، موضحًا: "مشوفتش طفلة عملت في الفترة دي اللي عملته ماجي".

المصدر: الأقباط متحدون


Post a Comment

 
Top