الجمعة، 23 ديسمبر، 2016

فتاة قبطية وشقيقتها: هكذا تعرضنا للإعتداء الجسدي بالزاوية الحمراء!

روت الفتاة مارنيت غبريال، تفاصيل تعرضها وشقيقتها للتحرش والاعتداء الجسدي بمنطقة الزاوية الحمراء، لافتة إلى أنها حررت محضرا ضد الشخصين المعتدين عليهما، بسبب الإهانة المخزية التي تعرضت لها هي وشقيقتها، مردفة: «محدش من الناس اتهزتله شعراية، ولا اتحركت أي بوادر النخوة جوا الناس، وأختي اللي كانت بتضرب المتوحش اللي اعتدى علينا».

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “مانشيت القرموطي”، المذاع على قناة “العاصمة الجديدة”، تقديم جابر القرموطي، أنه أثناء مرورها بشارع أحمد فاروق في الزاوية الحمراء، فوجئت بسيارة قادمة، بداخلها شابان، قاما بالتضييق عليهما وملاحقتهما، مضيفة: «زنقوا عليا، والعربية وقفت بيني وبين أختي، ومش راضيين يمشوا، وقالولنا كلام قذر وسيئ». لافتة إلى أن أحد الشابين اعتدى على شقيقتها بالضرب أثناء دفاعها عن نفسها.

وتابعت: «حاولت الدفاع عن شقيقتي، فأقدم الشاب الآخر بالاعتداء علي وضربي»، مشيرة إلى أن أحد الأفراد من كبار السن حاول الدفاع عنها وشقيقتها، لكن حالتة الصحية لم تساعده في إنقاذهن من بطش الشابين.

وأردفت أنها أبلغت عن الواقعة الساعة السابعة مساء أمس، وحتى الآن الجناة هاربون، مشيرة إلى أن الكنيسة تدخلت لإنهاء الأزمة، لكنها تريد حقها، مضيفة: «أنا عايزة حقي أنا وأختي».

المصدر: محيط



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: