قام قداسة البابا يرافقه الدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان ووزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين راضي مساء اليوم بزيارة مصابي حادث الكنيسة البطرسية.
بدأت جولة قداسة البابا والدكتور عبد العال والدكتور راضي بزيارة المصابين المقيمين بالرعاية المجمعة بمستشفى الدمرداش وعددهم 12 مصاب.
تلاها زيارة المصابين بمستشفى الجلاء العسكري والتي يرقد بها 8 مصابين وحرص قداسة البابا على الاطمئنان على جميع الموجودين بالرعاية المركزة بهذه المستشفى.
واختتمت الجولة بزيارة مستشفى دار الشفاء وبها اثنين من المصابين ، واحد منهما بالعناية المركزة.

المصدر: صفحة المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية
























Post a Comment

 
Top