تعالت هتافات العشرات من أهالي ضحايا انفجار الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، ضد وزير الداخلية، فور وصوله إلى مقر الحادث، مطالبين بإقالته والتحقيق في القصور الأمني الذي تسبب في وقوع الانفجار.

وشهدت الكنيسة البطرسية الملحقة بالكاتدرائية المرقسية في العباسية، صباح اليوم، انفجارا ضخما أثناء إقامة "قداس الأحد"، نتيجة زرع قنبلة داخلها، تم تفجيرها عن بعد، وأسفرت عن استشهاد 27 شخصا وإصابة 49 آخرين.

المصدر: بوابة الوطن



Post a Comment

 
Top