السبت، 17 ديسمبر، 2016

نواب النور يرفضون الوقوف حدادًا على أرواح شهداء البطرسية وبرلماني: وهابيون

رفض أعضاء حزب النور السلفي الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء تفجير الكنيسة البطرسية، ما جعل النواب يستنكرون هذا السلوك المشين، وقال أحدهم بحسبما نقلت صحيفة مصر تايمز، ما فعله نواب هذا الحزب يؤكد أنه حزب وهابي تابع لتنظيم الدعوة السلفية التكفيرية الموالية للسعودية، وأنهم يقفون وراء الحملة التكفيرية الكبيرة التي تنتهجها العصابات الوهابية في مصر ضد الأقباط وشهدائهم.

 من جانبه قال الدكتور أسامة العبد رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، لازلنا نعاني من جمود الفكر وبتنا في أشد الحاجة إلى تجديده وإصلاحه.

وكانت لجنة الشؤون الدينية والأوقاف بمجلس النواب، قد استضافت الخميس، اجتماعًا بين مشايخ الأزهر والكنيسة، وعدد من الأكاديميين ورجال الجامعات من مختلف التخصصات، لبحث ملف تجديد الخطاب الدينى، الذى دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسى، وقد بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء الكنيسة البطرسية بالعباسية، دون السلفيين.

المصدر: الأقباط متحدون



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: