أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، فى بيان لها، مساء اليوم، عن رفضها بصورة قطعية مشروع القانون الأمريكى الخاص بترميم الكنائس.

وأعلنت الكنيسة فى بيانها أن الحكومة المصرية قامت بواجبها الكامل بإصلاح وترميم الكنائس بجهود وأموال مصرية، موضحة، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى قد أوفى بانتهاء هذة الإصلاحات فى نهاية العام الحالى، وهذ وضح جليًا عقب أحداث الكنيسة البطرسية، الشهر الحالى، حيث تقوم الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة، بإعادة ترميم الكنيسة وإصلاحها وإعدادها للصلاة فى عيد الميلاد المجيد مطلع الشهر القادم بحسب التقويم الشرقى.

وشددت الكنيسة، أن الوحدة الوطنية فوق كل اعتبار ولا نقبل المساس بها إطلاقًا.



المصدر: أونا

Post a Comment

 
Top