كلف المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام، نيابة أمن الدولة العليا بالتحقيق في حادث التفجير الإرهابي الذي استهدف الكنيسة البطرسية الملحقة بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، صباح اليوم.

وانتقل المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا على رأس فريق من محققي النيابة، إلى مسرح الحادث، لإجراء معاينة تصويرية، وبيان كيفية وقوع الحادث الذي استخدمت فيه عبوة ناسفة شديدة الانفجار، والتلفيات التي تسبب فيها، وسؤال شهود الواقعة للوقوف على مشاهداتهم وكذا سؤال المصابين الذين تسمح حالتهم بذالك.

وشهدت الكنيسة البطرسية بالكاتدرائية المرقسية في العباسية، صباح اليوم، انفجارا ضخما أثناء إقامة "قداس الأحد"، نتيجة زرع قنبلة داخلها، تم تفجيرها عن بعد، وأسفرت عن استشهاد 27 شخصا وإصابة 31 آخرين.

المصدر: بوابة الوطن

النائب العام

Post a Comment

 
Top