وجهت نيابة غرب القاهرة، مساء اليوم، الضابط كريم مجدي المتهم بتعذيب مجدي مكين، بائع السمك، حتى الموت.

واتهمت النيابة الضابط وتسعة أمناء آخرين بتعذيب الضحية ما أدى إلى الوفاة.

جاء القرار بناء على إشراف المحامي العام لنيابات غرب القاهرة، واستمرار التحقيق مع تسعة أمناء شرطة، بدائرة القسم، بالاشتراك في تعذيب الضحية، 

ويتوقع نبيل عزمي المحامي، رئيس هيئة الدفاع عن الضحايا، صدور قرارا بالحبس ضد المتهمين في التحقيقات الجارية الآن. 

وفي أول رد فعل عقب حبس الضابط، قال ملاك مجدي مكين -نجل الضحية- إن القرار يعد بداية الطريق لتحقيق العدالة لإعادة حق والده، ولديهم ثقة في النيابة والقضاء المصري، لإعادة حقهم وتطبيق القانون.

المصدر: الأقباط متحدون


Post a Comment

 
Top