الثلاثاء، 10 يناير، 2017

البابا تواضروس يلتقي مع رهبان أديرة وادي النطرون ويحدثهم عن حادث "البطرسية"

إلتقى البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مع رهبان برية شيهيت بوادي النطرون، وذلك داخل دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

وقال القس بولس حليم، المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إن البابا إلقى على الرهبان عظة بتلك المناسبة هنأهم خلالها بعيد الميلاد، مشيراً إلى أن هذا اللقاء يملائهم بالحب، متحدثاً عن السهر والاستعداد في حياة الرهبان، محذرهم من تسويف العمر في الباطل، والاحتراس من "الهيافات" –حسب قول البابا- مثل الغضب، وأن يعلموا بأن الحياة يمكن أن تنتهي في لحظة، ويجب أن تكون حياة الرهبان خالصة لله لانهم سبب حيوية الكنيسة، قائلاً: "من لا يستعد ولا يسهر يكون من الأغبياء".

وتحدث البابا خلال اللقاء عن حادث الكنيسة البطرسية في العباسية الذي وقع الشهر الماضي وأسفر عن استشهاد 28 من المصلين بالكنيسة، مشيرا إلى أنه حدث هز كل العالم ولكن هناك رسالة منه للجميع، فالخدمة لا تنضج إلا من خلال البرية والصلوات المرفوعة.

وقال البابا موجها كلامه للرهبان: "اجعل حياتك وسيلة تمتلئ بالروح، فأنت لك إرادة قوية خرجت بها من العالم لكن لا تكون سكران بأي خطية".



المصدر: الوطن

شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: