الخميس، 5 يناير، 2017

بالفيديو | ننشر اعترافات المتهمين الجدد فى تفجير "الكنيسة البطرسية"

قال المتهم أحمد عاطف عوض صالح وهو أحد المتهمين الذى تم القبض عليهم بتهمة الاشتراك فى تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية، انه بدأ التزامه الدينى عام 2007 وتعرف على مهاب مصطفى قاسم وشقيقه محسن ورامى محمد عبد الحميد وعبد الرحمن عبد الفتاح ومحمد حمدى عبد الحميد.

واضاف المتهم خلال اعترافات أمام جهات التحقيق انهم وبعد ثورة 25 يناير عام 2011 قاموا بالنزول الى المظاهرات بميدان التحرير واشتركوا فى مظاهرات مصطفى محمود وأحداث ميدان العباسية، مضيفا انهم أيدوا حازم صلاح ابو اسماعيل خلال انتخابات الرئاسة وبعد ذلك قاموا بتأييد محمد مرسى.

وأكد المتهم انهم بعد ثورة 30/6 شاركوا فى اعتصام رابعة العدوية وكان دورهم تأمين المظاهرات بواسطة اسلحة "فرد خرطوش" ، واضاف انه فى اواخر عام 2015 قام المتهم مصطفى قاسم بالاتصال بهم لعرض افكار تنظيم داعش واضاف انهم كانوا يجتمعون فى محل الحلاقة الخاص بالمتهم محمد حمدى وكانوا يشاهدون الفيديوهات الخاصة بداعش، واضاف المتهم ان مصطفى قاسم كان يدعوهم للسفر الى سوريا او سيناء للانضمام لتنظيم داعش.

واضاف المتهم انه علم بعد ذلك من محسن شقيق المتهم مصطفى قاسم ان مصطفى سافر الى سيناء، واضاف المتهم انه بعد تفجير الكنيسة البطرسية قامت قوات الامن بالقاء القبض على رامى محمد عبدالحميد ومحسن ومصطفى قاسم، وبعد ذلك قام هو بالهرب وترك شنطة بها عبوات متفجرة مع صديق له ويدعى سعيد أحمد مفتاح.

وجاءت اعترافات المتهم الثانى عبد الرحمن عبد الفتاح على عويس انه يعمل سباك ومقيم بالمطراية، مضيفا انه بدأ التزامه الدينى عام 2011 وبدأ فى الصلاة بمساجد قريبة منه وبدأ فى حضور دروس الدين بالمسجد ومن هنا بدأ ان يتعرف على المتهم مهاب مصطفى السيد ورامى محمد عبد الحميد،واضاف انه من خلال مهاب تعرف على عدة شباب منهم محمد فوزى عبد العزيز واحمد عاطف عوض وحسام الدين عادل وكرم احمد عبد العال ومحمد حمدى عبد الحميد وكانوا يتجمعون فى المسجد او بجوار منزل مهاب وبدأو فى التحدث فى شئون البلد.

واضاف انه فى هذا الوقت بدأ فى التفكير فى تعلم علم الشرع وفى نفس الوقت بدأ مهاب فى شرح افكار داعش من خلال عرض فديوهات علينا فى محل محمد حمدى الحلاق وانتهجت هذا الفكر وابتديت فى اعتناقه وتحدثت مع مهاب لكى يساعدنى فى الانضمام لولاية سيناء ولكنه لم يعمل ذلك، مضيفا انه من 6 أشهر عرف ان مهاب سافر وانضم لولاية سيناء.

وكانت وزارة الداخلية قد اعلنت منذ قليل انها تمكنت من ضبط 4 من المتهمين فى واقعة استهدف كنيسة القديسين بولس وبطرس بالكاتدرائية.

وأعلنت الوزارة فى بيان لها انه فى إطار إستكمال الجهود المبذولة فى مجال تتبع وملاحقة منفذى الحادث الإرهابى الذى استهدف كنيسة القديسين بولس وبطرس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية كذا دوائر ارتباطاتهم، وتنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية بضبط الهاربين "مهاب مصطفى السيد قاسم – كرم أحمد عبدالعال إبراهيم " من العناصر الرئيسية فى إرتكاب الحادث فقد أمكن لفريق البحث ضبط الثانى بينما لازالت الجهود مستمرة لضبط الأول.

على جانب آخر فقد تمكن قطاع الأمن الوطنى من تحديد وضبط 3 من عناصر البؤرة الإرهابية المنفذة للحادث والذين كانوا يخططون لتنفيذ عمليات إرهابية أخرى خلال الفترة الحالية تستهدف منشآت حيوية وهامة بهدف زعزعة الأمن والإستقرار بالبلاد وهم : أحمد عاطف عوض صالح – مواليد 20/8/1983، مقيم بمنطقة الزيتون بالقاهرة ، نقاش وعبدالرحمن عبدالفتاح على عويس – مواليد 20/6/1983, مقيم بمنطقة المطرية بالقاهرة ، تاجر وعبدالحى نور الدين أبو المجد حسانين – مواليد 16/9/1980 ، يمقيم بمنطقة الزيتون بالقاهرة .

و عُثر بحوزة الأخير على 3 عبوات ناسفة وكذا 3 فرد خرطوش محلى الصنع وكمية كبيرة من طلقات الخرطوش .

وقد كشفت عمليات الفحص سابقة إرتباط المضبوط/ أحمد عاطف بجماعة الإخوان الإرهابية ومشاركته فى تأمين مسيرات الجماعة بإستخدام الأسلحة النارية وقناعته وباقى عناصر البؤرة بالأفكار التكفيرية واتفاقهم على الإشتراك فى تنفيذ الحادث.

تم إحالة المضبوطين المذكورين للنيابة لمباشرة تحقيقاتها وتوالى الأجهزة الأمنية جهودها لسرعة ضبط الهارب مهاب مصطفى .


المصدر: صدى البلد

شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: