قال اللواء فيصل دويدار، مدير أمن المنيا، إن ما تردد عن منع الأجهزة الأمنية للأقباط من أداء الصلوات داخل كنيسة بعزبة النخل، بمركز أبوقرقاص لوجود تهديدات إرهابية غير صحيح، وأوضح أنه تم إثناء مواطنين أقباط عن محاولة إقامة صلوات داخل منزل غير مرخص إقامة صلوات أو شعائر به.

وأضاف دويدار، في تصريحات خاصة لـالمصري اليوم أن المطرانية قامت بشراء منزل منذ عامين بهدف تغيير نشاطه من منزل إلى كنيسة دون الحصول على ترخيص وفقًا للقانون، وتابع: خوفًا من حدوث مصادمات داخل العزبة، تم إثناؤهم لحين إنهاء إجراءات الترخيص.

المصدر: المصري اليوم


Post a Comment

 
Top