الثلاثاء، 7 مارس، 2017

بارك الكاهن الطفلة المسيحية، والتفت فرأى طفلة مسلمة تبكى مكسوفه أن تطلب الصلاة من الكاهن… وهذا ما حدث!

وصلنا هذا الخبر مباشرة من لبنان وبالتحديد من مستشفى تل شيحا في زحلة. هذا الخبر عبارة عن التعايش الحقيقي الذي يحصل في لبنان. إليكم الخبر: “هذا هو ديني الذي افتخر به…اليوم بعد ان اجرت اختي عملية جراحية في مستشفى تل شيحا أتى كاهن المستشفى ليباركها ويصلي لشفائها وعندما إنتهى إلتفت الى السرير الآخر لنرى جميعا الفتاة “جنى” وعمرها حوالي العشر سنوات تغص بالبكاء ووالدتها وهي مريضة ومستلقية بجانب أختي خجلة منه ان تطلب الصلاة وهي مسلمة فإستأذن الكاهن والدتها واجابته بالموافقة وصلى لها وباركها بشفاعة العذراء والسيد المسيح وعم جو من الخشوع الحقيقي في الغرفة…هذا هو الاسلام الذي يقبل المسيح بقلب رحب..وهذه هي المسيحية التي لا تعرف الا المحبة لكل من تقبلها. ١٨/١١/٢٠١٦ مستشفى تل شيحا – زحلة.

المصدر: أليتيا



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: