الثلاثاء، 11 أبريل، 2017

شقيق المشتبه به في تفجير الكنيسة المرقسية: "انضحك عليه"

قال محمد رجب، شقيق "أشرف" المشتبه به في تفجير الكنيسة المرقسية، إن شقيقه الغائب في سوريا، ليس هو من ظهر في مقطع الفيديو الذي تم نشره.

أوضح شقيق المشتبه به في مداخلة هاتفية مع برنامج "كل يوم"، المذاع على شاشة قناة ON Ent الفضائية، أن شقيقه "انضحك عليه.. وكان عايز يرجع"، مضيفا أنه "كلم مراته من يومين في سوريا وقال إنه واخدين جواز سفره".

وتابع: "أنا أخويا كويس بس انضحك عليه.. وقت مرسي خلوه يسافر ويروح سوريا وهو عايز يرجع بس خايف من الأمن الوطني.. وهو كان شغال خباز".

وأضاف: "أقسم بالله مش هو أخويا.. والله العظيم والله العظيم مش هو.. أنا حزين أقسم بالله على اللي حصل.. أي روح غالية علينا"، مضيفا أن "أخويا قصير وتخين.. وشعره من قدام خفيف"، ولكن ليس الشخص الذي ظهر في الصورة.

يُذكر أن انتحاريين ممن يسمون أنفسهم "الذئاب المنفردة"، استهدفا كنيستين وهما كنيسة مارجرجس في طنطا، وكنيسة مار مرقس بالإسكندرية، وقاما بتفجير أنفسهما أثناء الاحتفال بـ"أحد السعف"، ما أسفر عن 45 شهيدًا، و128 مصابا.

المصدر: الأقباط متحدون



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: