السبت، 13 مايو، 2017

مفاجأة.. «مدرسة النزهة»: ممنوع دخول المسيحيين

قال ناصف نظمي، أحد أولياء الأمور، إن مدرسة النزهة تتبع سياسة طائفية في أنظمتها التعليمية، معتبرًا إياها بمثابة خطر على الأجيال المقبلة؛ مشيراإلى أنها قد تؤثر في دمج المجتمع تحت راية دينية موحدة.

وأوضح نظمي أنه، توجه، في المرة الأولى، للمدرسة سالفة الذكر؛ للاستعلام عن أوراق التحاق ابنته، البالغة خمسة أعوام، وحصل على المعلومات الوافية بشأن هذا الأمر، لكنه فوجئ في اليوم التالى عندما أصطحب معه أبنته وزوجته لمقابلة مسؤلة التقديمات.

وقال "يبدو أن المسؤولة أدركت هوية ابنته المسيحية، لوجود "الصليب" معلق برقبة زوجته، وعند طلبت ملف الالتحاق، نظرت المسئولة على الصليب وقالت لهم "إن المدرسة إسلامية".

وأستطرد متعجبًا: "لم أفهم وزوجتي ما قصدها، إلا بعد أن أكدت بتكرار قولها بأن المدرسة إسلامية ولا تقبل غير المسلمين.

المصدر: الدستور



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: