الأحد، 7 مايو، 2017

ننشر صورة الشهيد القبطى بالعريش الذى قتله داعش

تواصل عائلة الشهيد نبيل صابر فوزى الذى قتل اليوم على يد تنظيم داعش بالعريش ، متابعة انهاء الاجراءات والتصاريح الخاصة بالدفن لنقل جثمان شهيد والصلاة عليه فى محافظة لم تتحد بعد اذا ما كانت بورسعيد التى نزح اليه منذ فبراير الماضى وتعيش زوجته واطفاله هناك ، ام الى محافظة الدقهلية وهى موطن الشهيد وعائلته .

وتواصل الاجهزة الامنية الان الاستماع لشهادة الشهود بالمنطقة ، حول الواقعة حيث قام اربعة ملثمين باطلاق النيران على نبيل فوزى البالغ من العمر 40 عاما امام محله بمنطقة عاطف السادات قرب الضاحية حيث عاد نبيل من بورسعيد بمفرده ليطمئن على منزله ومحله ويحاول قضاء بعض الاعمال ، وفتح محله " الحلاقة" من وقت لاخر املا ان الاوضاع باتت تعود للاستقرار والهدوء ولكن داعش تعود لتبث الرعب داخل قلوب الاقباط لاى شخص يفكر العودة مرة اخرى للعريش .

وشهدت العريش الفترة الاخيرة استهداف لافراد الشرطة والجيش والاقباط حيث قتل منذ 30 يناير 8 اقباط مدنين وهو ما دفع لنزوح وهجرة جماعية لمحافظات مصر المختلفة وقامت الحكومة بتسكين عدد من الاسر فى مساكن حكومية بينما تساهم الكنيسة بالجزء الاكبر فى رعاية الاسر والسعى لحل مشكلاتهم بالتنسيق مع الجهات المعنية .

المصدر: الأقباط متحدون




شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: