السبت، 27 مايو، 2017

بابا الفاتيكان يُعرب عن حزنه بسبب حادث المنيا الإرهابي

أعرب البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، عن ألمه العميق للحادث الإرهابي الذى استهدف أقباطًا كانوا في طريقهم إلى دير الأنبا صموئيل غرب مدينة العدوة، وذلك خلال زيارته لكاتدرائية القديس لورنزو في جنوى.

ونشرت الصفحة الرسمية للفاتيكان، اليوم السبت، أن البابا رفع صلاة على نية ضحايا الحقد، وتوجه إلى المؤمنين الحاضرين في هذا الصرح، داعيًا أن يضموا صلواتهم إلى صلواته على نية الإخوة الأقباط المصريين الذين قتلوا.

وأضاف البابا قائلًا: "أدعوكم إلى الصلاة معهم ومع أساقفتهم ومع أخي تواضروس".

وذكر أيضًا أن عدد الشهداء المسيحيين اليوم يتخطى عدد شهداء العصور الغابرة، بما في ذلك القرون الأولى للكنيسة.

المصدر: البوابة



شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: