السبت، 27 مايو، 2017

تحذيرات السفارة الأمريكية قبل حادث أتوبيس المنيا تثير الجدل

تحذير لم يعرف أحد أسبابه، لكن أن يصدر من الولايات المتحدة الأمريكية، الدولة التي لديها عيون ومصادر وجهاز مخابرات يمدها بكافة المعلومات التي تحدث حول العالم، يعني أن هناك أمرًا ما، فتحذير الرعايا الأمريكية في القاهرة لم يكن بالأمر العادي.

تهديد إرهابي
وقالت السفارة الأمريكية في بيان نشرته على موقعها الرسمي: "إن لديها معلومات عن تهديد إرهابي محتمل من حركة حسم الإرهابية، ما يشير إلى احتمال وقوع عمل إرهابي على الأراضي المصرية، وبالتواصل مع السلطات المصرية يمكن أن يكون هناك المزيد من المعلومات التي سيتم نشرها تباعا، وطالبت السفارة المواطنين الأمريكيين المتواجدين بالقاهرة بأتباع التنبيهات الأمنية والالتزام بالتعليمات التي وردت في تحذير السفر إلى مصر، والذي أصدرته الخارجية الأمريكية في 23 ديسمبر 2016".

اقرأ: طوارئ في الحكومة لكشف مرتكبي حادث أتوبيس المنيا

لم يمض 48 ساعة على تحذير السفارة الأمريكية حتى وقعت حادثة المنيا باستهداف أتوبيس رحلات يقل العديد من الأقباط، في طريقه إلى دير الأنبا صموئيل المعترف بمغاغة شمال المنيا، مما أسفر عن سقوط المزيد من الضحايا والمصابين.

وأثار التحذير والواقعة اليوم أسئلة حول مدى التورط الأمريكي فيما حدث اليوم.

إجراء روتيني
وفي البداية يقول السفير «حسن هريدي»، مساعد وزير الخارجية الأسبق: "إن الدولة المصرية معرضة لأي عمليات إرهابية في كامل أراضي الجمهورية وليست الولايات المتحدة الأمريكية وحدها من حذرت من وقوع عمليات إرهابية تستهدف الأقباط، لكن السلطات والأجهزة المصرية حذرت من ذلك والدليل على ذلك تعدد الحالات الإرهابية في مصر من وقت لآخر".

اقرأ أيضا: العرب يد واحدة مع مصر.. أمير الكويت يعزي السيسي في ضحايا حادث المنيا

وأضاف «هريدي»، في تصريحات خاصة لـ«فيتو»: "إن تحذير السفارة الأمريكية لرعاياها في مصر إجراء روتيني في كل دولة، وهذا التحذير جاء بعد نشر داعش فيديو عن تهديدات للأقباط في مصر، ولم تعلم أمريكا عن وقوع الحادث الإرهابي شيئًا، لأن بمجرد علمها بأي تهديد ضد الدولة المصرية ستبلغ السلطات المصرية لاتخاذ الإجراءات اللازمة، لكن الحادث مجرد سوء في اتخاذ تدابير الأمان اللازمة من جانب الأمن المصري".

معلومات استخباراتية
وفي نفس السياق، أكد السفير «أحمد القويسني»، مساعد وزير الخارجية الأسبق: "إن الولايات المتحدة الأمريكية تنشر تحذيرات لرعاياها الموجودين في الدول المختلفة فيما يخص حالات التوتر والمناطق ذات الخطورة واحتمالات الحوادث الإرهابية، وتوقعات العمليات الإرهابية قائمة على معلومات استخباراتية ورصد لمجمل الأنشطة الإرهابية والعنف واستخدام القوة وتحركات الجماعات الإرهابية".

تابع: حكومة شريف إسماعيل في مواجهة حادث أتوبيس المنيا

وأوضح «القويسني»، في تصريحات خاصة لـ«فيتو»: "إنه يصعب الربط بين التحذيرات الأمريكية والحادث الإرهابي في المنيا، وإذا كانت الولايات المتحدة تستطيع توفير المعلومات الكافية الحقيقية عن الحوادث الإرهابية لكانت نفسها تعرضت للعديد من العمليات الإرهابية في أماكن كثيرة من العالم، وليس بالضرورة أن تكون أمريكا على علم بالحادث الإرهابي وتبلغ السلطات المصرية، فهذه أمور قائمة على اتفاقيات تعاون بين الجانبين ومدي العلاقات بين الأجهزة الأمنية".

المصدر: فيتو






شارك الموضوع

الكاتب:

موقع أخبار الكنيسة بوابة مصرية خاصة بأخبار وأحداث الكنيسة القبطية والأقباط في مصر مصادر أخبارنا هي مجلة الكرازة والقنوات التلفزيونية المسيحية وصفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية على موقع فيس بوك ومواقع اخبارية أخرى

0 facebook: